أخبار الموضة غابرييلا هيرست كلوي chloe gabriela hearstأعلنت دار كلوي Chloé الأسبوع الماضي أن Natacha Ramsay-Levi ستتنحى عن دورها كمديرة إبداعية بعد 4 سنوات، وعيّنت Gabriela Hearst المديرة الإبداعية الجديدة للدار. من المتوقع أن تكشف النقاب عن مجموعتها الأولى لخريف 2021، للدار الفرنسية في مارس 2020، وأن تستمر كمديرة إبداعية للدار الخاصة بها في نيويورك.

أسست Gabriela Hearst علامتها الخاصة في العام 2015 وبدأت في ابتكار تصاميم صديقة للبيئة، تحاكي جسم المرأة الطبيعي وذات لمسة بوهيمية، مما جعلها المرشحة الأفضل لدار كلوي التي لها تاريخ في تعيين مديرات إبداعيات. من الجدير ذكره، أن غابرييلا هيرست فازت بعدد كبير من الجوائز لمحافظتها على البيئة في صناعة الأزياء منذ أن أسست علامتها الخاصة بها. حصلت على جائزة Woolmark الدولية 2016-2017 في الملابس النسائية، جائزة Pratt Institute Visionary في عام 2018، وجائزة مصممي الأزياء الأفضل للملابس النسائية لعام 2020 في أميركا، بالإضافة إلى حصولها على شرف بيئي في حفل توزيع جوائز الأزياء البريطانية لعام 2020. 

 في هذا الإطار، قال المدير التنفيذي Riccardo Pellini لدار Chloé:" لقد أعجبت دائماً بالطاقة الإبداعية النابضة بالحياة التي تمتلكها Gabriela Hearst، بالإضافة إلى الجودة والحرفية العالية في تصاميمها. تجسّد رؤيتها للتصاميم، القيم والإلتزام تجاه البيئة الموجودين لدى نساء كلوي اليوم". 

أمّا بدورها، فعلّقت Gabriela Hearst:" إنني ممتنة لهذه الفرصة التي أتيحت لي لدى دار كلوي. كذلك، أنا ممتنة لـNatacha Ramsay-Levi وجميع المصممات اللواتي سبقنها وساعدن في بناء رؤية مؤسسة الدار Gaby Aghion. أنا متحمسة جداً للعمل تحت إشراف ريكاردو بيليني وأدعمه في التزامه بإنشاء دار ذات وعي وإتزان اجتماعي وبيئي". 

أخيراً، ستستمر Gabriela Hearst في تصميم أزياء علامتها الخاصة، وتخطط لتقسيم وقتها بين نيويورك وباريس، على الرغم من انتشار الوباء.