المديرة العامة لإكسبو دبي ريم الهاشمي وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي

أيام قليلة وينطلق الحدث الأضخم خلال هذا العام، معرض اكسبو دبي 2020 الذي يجذب أنظار العالم أجمع إلى هذه الإمارة. تماشياً مع ذلك الحدث، يدعم المعرض مسألة تمكين المرأة وتحقيق المساواة بين الجنسين بمناسبة افتتاحه. بالتعاون مع مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين، يتبنى اكسبو دبي 2020 العديد من القضايا التي تهم المرأة الإماراتية وتبرز دورها الحيوي في المجتمع.

معرض اكسبو دبي 2020: كلّ ما عليكِ معرفته عن هذا الحدث الضخم

دور اكسبو دبي 2020 في تعزيز المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة الإماراتية 

يُمثل مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين الوجهة الأساسية للفعاليات والأنشطة التي تخص هذا الملف الحيوي، وقد حققت دولة الإمارات من خلاله العديد من الإنجازات خلال السنوات الأخيرة لتعزيز تمكين المرأة وتحقيق المساواة بين الجنسين. وقّع مكتب اكسبو دبي 2020، مذكرة تفاهم بالتعاون مع مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين لتمثيل ملف المرأة في هذا الحدث العالمي المهم. وُقّعت المذكرة عن بُعد عبر تقنية الاتصال المرئي من قِبل المديرة العامة لإكسبو دبي 2020، ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي، ومنى غانم المري، نائب رئيس مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين.

 

من جانبها، أكدت ريم الهاشمي أن إكسبو دبي 2020 سيسلط الضوء على إنجازات دولة الإمارات العربية المتحدة، لا سيما فيما يتعلق بأمر نساء الأمة على نطاق عالمي. علاوةً على ذلك، سيتيح المعرض الفرصة لمشاركة رؤية مجلس التوازن بين الجنسين مع العالم لإظهار قوة التعاون من خلال إنجازات البلاد على مدى العقود الخمسة الماضية. من المقرر أن يتم التخطيط للتعاون مع الدول والمنظمات المشاركة والمجتمع الدولي لتحقق للكشف عن الإنجازات والأهداف المستقبلية في تعزيز المساواة بين الجنسين في جميع أنحاء العالم، والاستفادة من المعرض الأكثر شمولاً في التاريخ كمنصة دولية. 

في هذا الإطار، أكّدت وزير شؤون الرئاسة، منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين، رئيسة مؤسسة دبي للمرأة، أن إكسبو 2020 دبي يمثل محطة فارقة في المسيرة التنموية لدولة الإمارات، التي تجسدها المشاريع الرائدة والإنجازات النوعية في مختلف المجالات.

ذكرت رئيسة المجلس كذلك أن الحدث يتم تنظيمه بالتزامن مع احتفال الدولة بيوبيلها الذهبي وانطلاقها نحو إنجازات نوعية جديدة في الخمسين عاماً القادمة، رسمت مسارها الاستراتيجي وثيقة مبادئ الخمسين، التي وجّه بها  الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة واعتمدها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والشيخ محمد بن زايد آل نهيان.

في نفس السياق، أشارت رئيسة المجلس منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم أيضاً إلى أن مفهوم التوازن بين الجنسين يشكل أحد المبادئ الأساسية والقيم المستدامة خلال نصف القرن الماضي. تولي القيادة الإماراتية اهتماماً كبيراً بتمكين المرأة ودعمها كشريك أساسي في مختلف مسارات التنمية، ما يمثل مكوناً رئيسياً في استراتيجية الخمسين عاماً القادمة. ذكرت أيضاً أن الالتزام بمبادئ التوازن بين الجنسين والنهوض بالمرأة في مختلف المجالات من أولويات الحكومة الإماراتية، وأكدت كذلك على الدور الحيوي الذي تلعبه المرأة في إحياء تلك الاستراتيجية.