للمرة الأولى في تاريخ البشرية نشرت وكالة الفضاء ناسا صوراً ملونة للفضاء أبهرت العالم وخاصة عشاق العلوم الفضائية. تمّ التقاط هذه الصور بواسط تلسكوب جيمس ويب الذي بدأ العمل على تطويره في العالم 2014 بكلفة بلغت 10 مليارات دولار وتمّ إطلاقه نحو الفضاء في ديسمبر 2021. يعدّ تلسكوب جيمس ويب أقوى تلسكوب فضائي على الإطلاق، والوحيد الذي نجح بالتقاط الصور الأكثر عمقاً والأكثر وضوحاً للكون حتى اليوم، والتي لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة كون العين البشرية لا تستطيع رؤية الأشعة تحت الحمراء، في حين التلسكوب جيمس ويب مجهّز بتقنيات تمكّنه من ذلك. اطلعي في ما يلي على الصور الـ4 للكون التي أصبحت حديث الكل من حول العالم في 12 يوليو 2022.

أول صور ملوّنة للفضاء عبر تلسكوب جيمس ويب

1- صورة SMACS 0723 من تلسكوب جيمس ويب

أنتِ تنظرين الآن إلى أول صورة ملونة للفضاء في تاريخ البشرية! لقد التقط تلسكوب جيمس ويب الفضائي التابع لوكالة ناسا هذه الصورة التي تعد أعمق وأدق صورة بالأشعة تحت الحمراء للكون حتى الآن. لقد كشف الرئيس الأمريكي جو بايدن عن هذه الصورة لعنقود المجرات SMACS 0723 خلال حدث في البيت الأبيض يوم الاثنين 11 يوليو 2022. تكشف الصورة عن آلاف المجرات في قطعة صغيرة من الكون الواسع. لقد أصدرت وكالة ناسا في اليوم التالي صور ملونة أخرى للكون خلال بث تلفزيوني مباشر، والتي سنعرضها لكِ في ما يلي.

2- صورة Carina Nebula من تلسكوب جيمس ويب

المناظر الطبيعية التي تظهر في هذه الصورة من "الجبال" و"الوديان" المليئة بالنجوم المتلألئة هي في الواقع حافة منطقة تحتوي على نجوم قريبة وشابة تسمى NGC 3324 في سديم كارينا وهي سحابة في الفضاء تحتوي على أكبر النجوم وأشدها لمعاناً في مجرتنا. تمّ التقاط هذه الصورة بواسطة ضوء الأشعة تحت الحمراء من خلال تلسكوب جيمس ويب الفضائي الجديد التابع لناسا.

3- صورة Stephan’s Quintet من تلسكوب جيمس ويب

في هذه الصورة الجديدة الهائلة، كشف تلسكوب جيمس ويب عن تفاصيل لم يسبق لها مثيل عن مجموعة المجرات Stephan’s Quintet تُظهر الصورة تفاصيل نادرة حول كيف يؤدي تفاعل المجرات إلى تكوين النجوم في بعضها البعض وكيف يصبح الغاز في المجرات مضطرب. تُظهر الصورة أيضاً التدفقات الخارجة التي يقودها الثقب الأسود في Stephan’s Quintet بمستوى من التفاصيل لم يسبق له مثيل من قبل.

4- صورة Southern Ring Nebula من تلسكوب جيمس ويب

كشف تلسكوب جيمس ويب من خلال هذه الصورة تفاصيل السديم الكوكبي الدائري الجنوبي أي Southern Ring Nebula الذي كان مخفيّاً في السابق عن علماء الفلك. السدم الكوكبية هي أصداف الغاز والغبار المنبعثة من النجوم التي تموت. ستساعد هذه التفاصيل الجديدة التي تظهر في الصورة العلماء على فهم المراحل المتأخرة من حياة النجم. تكشف هذه الصور أيضاً في الخلفية عن بعض المجرات، فمعظم نقاط الضوء متعددة الألوان التي نراها هنا هي مجرات، وليست نجوم.